أسباب الخجل المفرط وكيفية علاجه

الخجل المفرط

مرض الخجل المفرط يُصيب شخص واحد من بين كل ثلاث أشخاص، سلبياته و أضراره تعادل أضرار مرض القلب، إن الخجل ليس دائما على صورة واحدة، الحياء و الحشمة
الخجل المفرط
و التربية... بل قد يصل إلى درجة الإفراط فيحدث في نفسية الإنسان بصفة عامة نوع من الهروب من الواقع و الوحدانية و العزلة وغيرها من الأمور السلبية، و بالتالي تضهور الحالة النفسية و الصحية للشخص المصاب بمرض الخجل المفرط و في هذا الصدد سنعرف في هذا الموضوع على ما هو الخجل المفرط ؟ و ما هي أعراضه و أسبابه ؟ وما هو علاج الخجل المفرط؟

تعريف الخجل المفرط

الخجل الغير طبيعي أو الخجل المفرط هذا النوع يصيب نفسية المراهق و الطفل و البالغ و الذكر و الأنثى... عبارة عن اضطرابات نفسية تعيق عملية التواصل و الإندماج لذا الشخص، تؤدي إلى مضاعفات خطيرة مثل العزلة و الإكتئاب و قد يصل الأمر إلى الإنتحار، الخجل المفرط يكون ناتج إما عن تربية العائلة أو عقلية المحيط أو بسبب ضعف في الشخصية و يعبر أحد أسوء شعور يؤثر في الإنسان مهما كان عمره أو جنسه أو مكانته الإجتماعية.

تعرف على : كيف تتغلب على الخجل بسهولة

أعراض الخجل المفرط

توجد علامات و أعراض كثيرة تدل على وجود الخجل المفرط لذا الشخص و هذه بعض من الأعراض الشائعة:
  • طرطقة الأصابع و تحريك أصابع القدم كثيرا.
  • عدم القدرة على التواصل السليم و التلعثم في الكلام.
  • العزلة و عدم الخروج من البيت إلا لضروروة ملحة.
  • الخوف من العالم الخارجي و الواقع.
  • الهلع من الدخول و تكوين صداقات و علاقات جديدة.
  • شخصية الخجول تكون ضعيفة و هشة.
  • تتحكم الأسرة دائما في مصير الشخص الخجول.
  • محاولة التزيين وإصلاح مظهر الجسم و الوجه بمساحيق التجميل بشكل مبالغ فيه.
  • محاسبة النفس و جلد الذات وكرهها.
  • عدم الرضى عن الحياة و التذمر طيلة الوقت.
  • كثرة الأفكار السلبية و الوسواسية.
  • فقدان الأمل و نكهة الحياة.
  • عدم قول السلام للأخرين.
  • المشي على جانب الطريق عكس إتجاه الأخرين.
  • عدم القدرة على النوم.
  • إستعمال الهاتف المحمول أثناء الكلام.
هذه بعض من الأعراض فقط، توجد العديد من العلامات الدالة على الخجل المفرط لكنها تختلف و تتغر من إنسان لأخر.

قد يهمك : التخلص من الخجل امام الناس نهائيا

أسباب الخجل المفرط

يوجد الكثير و العديد من العوامل المختلفة التي تسبب مرض الخجل المفرط للشخص، و هذه أهم الأسباب :
  • التعرض للصدمات القوية في إحدى مراحل الحياة.
  • العيش داخل بيته تسوده الألفاض النابية و الطاقة السلبية.
  • عدم التغدية السليمة تؤثر على الجهاز العصبي و بالتالي إلى الخجل.
  • عدم حصول الطفل أو الشاب على فىص للإندماج في الواقع و تكوين علاقات إجتماعية.
  • الخجل المفرط يكون في بعض الأحيان فطري و وراثي.
  • اسباب عرقية أو قبلية هي من أكثر الأسباب التي تؤثر على الإنسان فالإنتماء إلى قبيلة ضعيفة أو مدينة صورتها و مكانتها هشة قبيلة يسبب الخجل المفرط من الانتماء.
  • في بعض الأحيان التربية الحسنة و المبالغة في إحترام الأخر تكون سببا للخجل.
  • اسباب دينية الانتماء إلى دين الإسلامي في عصر الفسق و الحرام أصبح يُشكل خجلا للمسلم.
  • الإدمان على الهاتف و التلفاز و العيش في عالم إفتراضي.
  • القبح و عدم جمال الجسم و الوجه كما خلق، إحدى اسباب الخجل.
  • اسباب تتعلق بالعنوسة أو عدم الزواج مع كبر السن بالنسبة للجنسين.
  • الاختلاف الجنسي هناك في بعض دول العربية نزوحا وتفضيل للذكر أما الأنثى فتعتبر لا شيء وهذا يسبب لها الخجل المفرط وعدم حب نفسها.

علاج الخجل المفرط

في هذا الجزء سنتعرف على طرق فعالة تساعدك في التخلص و علاج الخجل المفرط و تجنب أضراره و مضاعفاته النفسية، و هي :
  • خوض التجارب الجديدة سوف يجعلك أكثر إحتكاكا مع الاخر و تكتب القوة و حب التكلم و الحديث من أناس جديدة تتبادل معهم الافكار والمعارف و تقضي على الخجل.
  • تساعد لغة الجسد كالنضز إلى عينين الشخص أثناء الحديث و رفع الصوت، في البداية سيكون أمرا صعبا لكن يجب أن تتحدى خجلك و تفعل ذلك.
  • التقليل من تأنيب الضمير وذلك من خلال تجديد الثقة في نفسك و كلامك و تحركاتك و إختياراتك، فتجديد و تقوية الثقة بنفسك و تحولك من شخص سلبي إلى إيجابي أمر من شأنه أن يخلصك من خجلك.
  • قبول الذات و النفس و الشكل، كيفما كان شكلك أو ملامحك و صورتك، فإنك متميز عن الآخرين بأخلاقك و قوتك و عدم خجلك و ليس جمالك.
  • تدريب العقل الباطن و تهيئته على مواجهة الخجل من خلال تكرار أقول إجابية مثل: أنا لست خجولا، يوميا صباحا و قبل النوم.
  • الإسترخاء وممارسة الرياضة تقلل من الخجل المفرط فهي تقوي صحتك البدنية و تفرغ طاقاك السلبية.
  • التقرب و الرجوع إلى الله تعالى بالتوبة و الإستغفار و بالدعاء و الصلاة.

  • صرف الإهتمام عن نظرة المجتمع و الأشخاص الآخرين لك، لا تبالي لما يقال لك أو خلفك و لا تهتم إلا بما يريحك أنت لا الناس.
  • قراءة كتب تنمية الذات التي تصب في هذا الباب، سيساعدك على التصرف مع الخجل المفرط والتخلص منه.
  • إذا لم تستطيع السيطرة على خجلك، فيجب زيارة طبيب نفسي لتشخيص الحالة و العلاج عبر إما جلسات أو بواسطة الأدوية.






























أسباب الخجل المفرط وكيفية علاجه
موضوعات

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent