أهم انواع الزواج قبل الاسلام

انواع الزواج قبل الاسلام

انواع الزواج قبل الاسلام في العصر الجاهلي كانت متعددة و غربيةجدا و تعتمد على المتعة و الجنس كثيرا دون مراعاة شروط الزواج الأخرى، و هذا ما علمناه من السيدة عائشة إبنة أبي بكر الصديق رضي الله عنه حين 
انواع الزواج قبل الاسلام
تحدثت عن الزواج وأشكاله فيما قبل ظهور الدين الإسلامي وإنه كان أربعة أنواع، وقيل أيضا أنه عشرة أنواع منها الأربعة التي تحدثت عنها السيدة عائشة رضي الله عنها, وبينها أيضا الزواج الذي تم الإعتراف به في الإسلام، و في هذا الموضوع سنتعرف على أغرب انواع الزواج قبل الاسلام في عصر الجاهلية.

اقرأ أيضًا : أهم شروط الزواج العرفي

ما هي انواع الزواج قبل الاسلام

قبل ظهور الدين الإسلامى كان الزواج له أشكال كثيرة ومختلفة كما سبق وذكرنا، منها ما كان يتم عن إتفاق بين الأباء ويكون بدايته خطبة ويدفع فيه الزوج مهرا ويكون له أيضا عقدا موثقا بشهود، وهو ما قد توَافق مع التعاليم الإسلامية و سُمي في الإسلام وإلى وقتنا هذا بالزواج الشرعي، ولا تصح الأنساب إلاّ بهذا النوع من أنواع الزواج وهي:
  1. زواج الإستبضاع.
  2. زواج البعولة.
  3. زواج البدل.
  4. زواج المخادنة.
  5. زواج الرهط.
  6. زواج المضامدة.
  7. زواج أصحاب الرايات.
  8. زواج المقت.
  9. زواج الأكفاء.
  10. زواج المساهاة.
  11. زواج الشغار.

كل انواع الزواج قبل الاسلام تقريبا كانت تعتمد على الجنس و المتعة و الشدود و غيرها من الأمور... و هذا ما يعنيه كل نوع :

تعرف على : عيوب زواج الحب و مميزاته
  • زواج الإستبضاع: الإستبضاع هو نوع من انواع الزواج قبل الاسلام وكان الغرض منه الإنجاب فقط، وفيه يأمر الزوج زوجته بأن تنكح رجلا له صفات حميدة يريد أن يكون له ولدا بهذه الصفات، كأن يكون هذا الرجل من الفرسان أو يكون شاعرا، يكون هدف الإستبضاع الأساسي هو الحمل وتحسين النسل بكل صفات الفروسية من شجاعة واقدام، التصرف بحكمة وقيادية، وما إلى ذلك من صفات الفروسية المعروفة.
  • سمي أيضا بزواج الإستفحال و زواج المباضعة، وعرف في حضارات و شعوب أخري غير الشعب العربي الجاهلي، وعند دخول الإسلام تم تحريمه نهائيا.
  • زواج البعولة: أحد انواع الزواج قبل الاسلام وهو ما أقره الدين الإسلامي وأطلق عليه الزواج الشرعي، ويكون الزواج بأن يتقدم الرجل للمرأة لخطبتها، ويتفق مع والدها على دفع المهر ولكن بشرط أن يكون عن قبول بين الطرفين، ويكون بعقد موثق و بحضور الأهل والشهود.
  • زواج البدل: البدل هو مصطلح يعني تبادل الأشياء، وزواج البدل هو تبادل بين رجلين في الزوجات أي ينكح كل منهما زوجة الآخر.
  • الغرض من هذا الزواج هو المتعة والتغيير فقط، فيقول الرجل للآخر اعطني إمرأتك وخذ امرأتي، ها هو زواج البدل قد تم.
  • زواج المخادنة: المخادنة تعني المصادقة، بعض النساء قبل الإسلام كانت على علاقة عشق برجل آخر غير زوجها، هذه العلاقة قد تكون سرية أو علنية ولكن أغلب الأدلة من القرآن والسنة تقول أنها كانت سرية.
  • أما عن مدى عمق هذه العلاقة فقد أشارت الكثير من البراهين أنها لا تزيد عن بعض القبلات والأحضان ولا تصل أبدا إلى النكاح الكامل.
  • زواج الرهط: كلمة رهط تعني تعدد الأزواج وهو نوع من انواع الزواج قبل الاسلام, وهو عبارة عن جماعة من الرجال لا يقل عددهم عن عشرة رجال فينكحون امرأة واحدة فقط، وإذا اكتشفت تلك المرأة أنها حامل، جمعتهم مرة أخرى لتختار أيا منهم ليكون الأب، وحينها لا يمكن للشخص المختار منهم أن ينكر أبوته لهذا الجنين.

  • زواج المضامدة: المضامدة هي اتخاذ المرأة أكثر من زوج، أي أنها كانت تتزوج برجلين أخرين غير زوجها وهذا تحسبا للظروف القادمة، بمعنى أنها تستطيع الذهاب للزوج الثاني أو الثالث لتأكل أو تشرب أو تلبس أو لحاجة أخرى، إذا كان الزوج الأول في حالة فقر شديد.
  • هذا النوع من الزواج كان غير مرغوبا فيه وكانوا أيام الجاهلية يعتبرونه خيانة كبرى، لكنه كان منتشرا بكثرة في هذا العصر.
  • زواج أصحاب الرايات: صاحبات الرايات في هذه الأيام هم من يمارسن الدعارة، وفي الجاهلية سموهن بالبغايا، فكانت المرأة إذا أرادت النكاح ترفع رايتها الحمراء لأعلى خيمتها، ليعلم الرجال رغبتها في النكاح ويأتون لها راغبين.
  • زواج المقت: إنتشر هذا النوع من انواع الزواج قبل الاسلام بكثرة في الجاهلية، فيكون عن طريق زواج أحد أبناء المتوفي وعادة يكون الإبن الأكبر منهم ،فيتزوج بزوجة أبيه الراحل، أي أنه يرث نكاح تلك المرأة.
  • ويكون من حق هذا الإبن ألا يتزوجها ويمنعها من الزواج إلى أن تتوفى فيرث أموالها وماتملك، و يكون من حقه أيضا ألا يتزوجها ويزوجها إلى واحد من إخوته ولكن بمهر جديد، ويكون من حق تلك المرأة أن تدفع للإبن مبلغ من الأموال كفدية تفدي بها نفسها ليتركها وشأنها، وسمي هذا الزواج بهذا الإسم لما جاء في القرآن الكريم، قال تعالى: "ولا تنكحوا مانكح أبائكم من النساء إلا ما قد سلف إنه كان فاحشة ومقتا وساء سبيلا".
  • زواج الأكفاء: في العصر الجاهلي ماقبل دخول الإسلام كانوا يمنعون المرأة العربية من الزواج بغير الرجل العربي، هذا النوع من الزواج قد عمل به الأمويون بعد دخول الدين الإسلامي، ولكن في عهد عمر بن عبدالعزيز تم إيقاف وإبطال هذا الزواج.
  • زواج المساهاة: في أيام الجاهلية كان الأسرى يعتقون رقابهم بهذا النوع من أنواع الزواج، وهو أن يقوم الشخص الأسير بإهداء إبنته أو أخته إلى الآسر مجانا بدون مهر, حتى يسهو عنه ويتركه حرا طليقا مرة أخرى.
  • زواج الشغار: هذا النوع من انواع الزواج قبل الاسلام يشبه زواج البدل قليلا، حيث أنه يقوم فيه الرجل بتزويج زوجته إلى رجل آخر بشرط أن يزوجه ذلك الرجل بزوجته, ويكون ذلك بدون مهر.

ما الفرق بين زواج الشغار وزواج البدل:
يختلف زواج الشغار عن زواج البدل في شيئين؛
  • زواج البدل يكون عن طريق تبديل الزوجات دون زواج ولفترة قليلة بهدف المتعة.
  • زواج الشغار يكون عن طريق تبديل الزوجات بزواج أخر موثق دون تحديد فترة محددة.

دخول الإسلام وموقفه من انواع الزواج قبل الاسلام

عند دخول الإسلام و قابل الجاهلية بما فيها من عادات وتقاليد وقيم، منها ما توافق مع الإسلام وتعاليمه فأقرها، ومنها ما تنافى مع تعاليم الدين الإسلامي وتم تحريمه بشكل نهائي. وهذا ماتم تحريمه والقضاء عليه من عادات عصر الجاهلية :
  • عبادة الأصنام.
  • الشرك بالله.
  • شرب الخمور.
  • لعب الميسر.
  • السرقة.
  • قتل البنات أو دفنهم أحياء.
وما إلى ذلك من كل تلك العادات الجاهلية التي تنافت مع ديننا الإسلامي.
ومن عادات الجاهلية التى تماشت مع تعاليم ديننا الإسلامي وتم إقرارها والبقاء عليها، مع التعديل عليها لتصبح أقرب إلى الطريق الصحيح ما يلي:
  • الشعر: فكان الشعر في الجاهلية منه الجميل ومنه القبيح مثل الغزل الصريح وغيره من الشعر الذى يصف شكل جسد المرأة، فجاء الإسلام وترك الجميل وأبقى عليه، أما القبيح منه فحرمه بشكل كامل، فأصبح منطلق الحكم على الشعر العربي من خلال المضمون الفكري لهذا الشعر.
  • غريزة القتال: كانوا في العصر الجاهلي يتميزون بحبهم وشغفهم بالقتال والحرب والأسلحة، فيبرزون قوتهم في كل أمورهم حتى وإن كانت بسيطة، فدخل الإسلام ليوجه كل طاقاتهم وجهودهم وقوتهم إلى طريق آخر وهو طريق الجهاد في سبيل الله جل وعلى.

أما عن موقف الدين الإسلامي من كل تلك انواع الزواج قبل الاسلام فقد حرم جميع أنواع الزواج التي انتشرت في الجاهلية، إلا زواج البعولة، والذي سمي فيما بعد بالزواج الشرعي حيث أنه يتمم جميع شروط الزواج المعروفة في الإسلام وأهمها الإشهار والتوثيق، وهذا هو أفضل نوع من انواع الزواج قبل الاسلام.






























أهم انواع الزواج قبل الاسلام
موضوعات

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent