ما هي صفات المرأة السيئة

صفات المرأة السيئة

صفات المرأة السيئة تعتبر عائقا و شيئا مكروها و منبودا في المجتمع نضرا لما تسببه من مشاكل إجتماعية و نفسية للأشخاص المقربون منها، و يعتمد نجاح أي
صفات المرأة السيئة
علاقة، الزواج، حب... على فهم الشخصية بين الشريكين، إذا فهم الطرفان جميع جوانب شخصية الشريك، يمكن حل جميع المشكلات التي يواجهونها بسهولة، لكن معدل نجاح حل هذه المشكلة لن يصل أبدًا إلى المستوى المثالي، على سبيل المثال هناك بعض صفات المرأة السيئة التي ينفر منها الزوج وتجعله يهرب إلى الأبد، و في هذا الموضوع سنتعرف على أبرز صفات المرأة السيئة التي لا يحبها الرجال و المجتمع بصفة عامة و سنتعرف أيضا على صفات المرأة السيئة في الزواج و الإسلام.

قد يهمك : ما هي صفات المرأة اللئيمة

ما هي صفات المرأة السيئة

من بين الكثير من صفات المرأة السيئة التي قد تؤثر على العلاقات و تخلق العديد من المشاكل في الحياة الزوجية و العائلية أو في العمل... هذه بعض من أكثر الصفات خبثا فيها :

المرأة المتشرطة

و هي تلك المرأة التي لا مطالب و شروط غير منتهية و تقوم بطلبه بإستمرار دون توقف، سواء تشترط أشياء مادية أو معنوية، و لا تهتم بالخالة المادية للرجل أو حالته النفسية، و ترغب دائما في المزيد و لا تقوم بالأشياء إلا بشروط.

المرأة النمامة

و المرأة النمامة هي امرأة تتحدث عن الآخرين، وتتحدث من وراء أصدقائها بالسوء عنهم، وهذا النوع من النساء لا يحبه أحد سواء من الرجال أو من الجميع.

المرأة المتذاكية

و هي المرأة التي تعتقد أنها تعرف كل شيء، ولا يفضل الرجال هذا النوع من النساء وإنما يحب المرأة الذكية، وتحاول إثبات خطأ الرجل حتى في الأمور التافهة، وهذه المرأة تحاول دائمًا الظهور كامرأة تعرف كل الأمور السياسية أو الدينية في شتى الجوانب الاجتماعية.

المرأة الجدية

من الغريب أن الرجال لا يفضلون المرأة الجادة و الكادحة لكن الحقيقة أن من الصفات التي لا يحبها الرجل في المرأة أنها جادة بشكل دائم.

المرأة المغرورة

و هذه من صفات المرأة السيئة التي يكرهها الرجل فيها، لأن المرأة المغرورة لا ترى من حولها وإنما ترى نفسها وإنجازاتها وجمالها، ولا تبالي أبدًا للآخرين، لذلك لا يحب الرجال هذا النوع.

المرأة الكسولة

تريد الحصول على كل ما تحتاجه دون عمل أو سعي شاق لتحقيقه، وهذا النوع من النساء ليس له طموحات ويتخذ من الإهمال طريقًا له في الحياة الشخصية والمهنية.

المرأة المتحكمة

و هي من أبشع صفات المرأة السيئة و يتطلب الأمر الكثير من الجهد للسيطرة عليها للتعامل معها وإقناعها بتصديق نفسها فقط، إنها مجرد امرأة ضيقة الأفق ترفض المناقشة وتعرف دائمًا ما يجب أن تفعله، فهي لا تحتاج إلى رأي أحد على الإطلاق.

عديمة الأخلاق

من صفات المرأة السيئة إنعدام أخلاقها، وعلى الرغم من صعوبة إيجاد هذه الخاصية إلى حد كبير في اللقاء الأول بين الرجل والمرأة، إلا أنه لا تزال هناك العديد من العلامات الواضحة على أن المرأة غير متخلقة.

المرأة المتهورة

سواء كانت في حالة فرح أو حزن، فإن سلوكها دائمًا مبالغ فيه، وتكون غاضبة لأسباب تافهة، صوتها مرتفع دائمًا ولا تهتم بآراء الآخرين، كما أنها تفعل ما تحب، وهذا نوع من صفات المرأة السيئة لا يفضله الرجال، ويعتبر التهور من الصفات الغير محببوة و المرغوب فيها لدى الجميع.

المرأة المتكبرة

الغطرسة و التكبر من صفات المرأة السيئة التي تثير أعصاب الرجال، فهي تضن أنها من النساء الواثقات من أنفسهن و الناجحات، لكن في الحقيقة تعتبرن نساء غير صالحات للمعاشرة و الحب من طرف الرجال.

المرأة الجاهلة

في الحقيقة رغم أن المرأة كونها جاهلة أو أمية هذا لا يعني أنها إمرأة سيئة لكن في الواقع الرجل يكره المرأة الجاهلة التي لا تفقه القراءة و الفهم، فالرجل يحب المرأة المتعلمة و الذكية.

المرأة المتذمرة

أكثر شيء يكرهه الرجل على كوكب الأرض هو التذمر و بالأخص تذمر النساء، فالمرأة التي تتذمر و تشتكي طوال الوقت من الضروف و الأشياء تكون مصدر قلق و إزعاج للرجل و الأخرين.

المرأة المتشبهة

المرأة المتشبهة أو المرأة المترجلة و هي تلك نوعية النساء التي يتشبهن بالرجال سواء في الصفات أو المظهر و اللباس و الكلام، هذه الصفة تنقص من أنوثة المرأة و تجعلها عديمة القيمة في المجتمع.

المرأة الوقحة

هذا النوع من النساء كل الناس تتهرب منه، حيث أن المرأة الوقحة تكون غير ناضجة في تصرفاتها و لا تتأدب أثناء الحذيث و تقول كلام وقح و لا تبالي بمشاعر الأخرين، و تفعل ما يحلوا لها دون أية مبالاة.

قاسية القلب

و هي أسوء صفات المرأة حيث أنه تكون جد قاسية في قولها و أفعالها و لا تملك ذرية رحمة في قلبها، و تحب العمل التطوعي و الخيري و مساعدة الناس، بل كل ما يهمها هو أمرها و مشاعرها و سعادتها الخاصة.

صفات المرأة السيئة التي يكرهها الرجل

يوجد المزيد من صفات المرأة السيئة التي يكرهها الرجال و تكرهها حتى النساء الأخريات الصالحات و المجتمع بصفة عامة و من بينها :
  • التحدث كثيرًا : غالبًا ما يكره الرجال النساء اللواتي يتحدثن كثيرًا، لأن النساء يتكلمن بمعدل 25000 كلمة يوميًا، بينما يقول الرجال حوالي 10000 كلمة يوميًا، وهذا الإختلاف الكبير يجعله لا يرغب في الإستمرار في الإستماع إلى الكثير من الموضوعات.
  • وضع الكثير من المكياج : غالبًا ما يرى الرجال الكميات الكبيرة من المكياج على أنها شيء ضار وغير مفضل لديهم، لأن الرجال ينجذبون عادةً إلى النساء بدون مكياج، يعتبرونهم أكثر جاذبية وثقة بأنفسهم، بالإضافة إلى ذلك فإن النساء اللواتي يرتدين المكياج في كثير من الأحيان قد تبدوا سيئة و مريضة.
  • إستخدام أدواته الشخصية : يكره الرجل المرأة في العبث بأجهزته الإلكترونية وأدواته، لأنه عندما تستخدم زوجته الهاتف أو الكمبيوتر أو أي أدوات إلكترونية أخرى ينزعج من هذا الشيء، وأكثر ما يكرهه الرجل أن زوجته تقوم بتغيير إعدادات هذه الأجهزة.
  • المتسرعة : الرجال يكرهون المرأة التي تتصرف بتهور، وأفعالها لا تأخذ في إعتبار أفكارها أولاً، كما أن المرأة المتسرعة ليست مصدر ثقة لأنها لا تعتمد في كلامها على التفكير المنطقي.
  • الجفاف و البرودة : فالمرأة التي تعاني من الجفاف دائمًا لا ترغب دائمًا في الارتباط بها، وعادة ما يتم إكتشاف هذه الخاصية بعد العلاقة، يجد هذا الرجل نفسه أمام جدار صلب، كما يفشل في الاقتراب منها ومحاولة إندماجهم معًا.
  • المتسلطة : يتخلص الرجل على الفور من الإرتباط بالمرأة الاستبدادية التي حاولت فرض سيطرتها على الجميع، لأن الرجل غالبًا هو القائد والمسيطر في أي علاقة، حتى لو كان رجلاً ديمقراطيًا ويفضل لغة الحوار، لكنه لم يجد ذلك بين النساء المتسلطات اللواتي يحاولن فرض آرائهن عليهن دون أي نقاش.
  • إستفزاز الرجل للكشف عن مشاعره : قد تزعج المرأة الرجل وتجعله يكشف عن مشاعره وهذا الأمر مزعج ويكرهه الرجال، وتعتقد المرأة أنه أمر طبيعي، فهي تريد من شريكها أن يتحدث معها عن الأشياء والمشاعر المختلفة التي يفكر فيها.

بسبب الصفات السيئة للمرأة قد يلجأ الرجل إلى أن يسخر من المرأة، حيث يفكر أن هذا يجعله يضع نفسه في مستوى معرفي ونضج إجتماعي يفوقها، حتى لو لم يكن هذا صحيحًا، لكن المشكلة هي أن بعض الصفات السيئة التي تجدها في المرأة غالبًا ما تؤثر سلبًا على الشباب و تؤثر على تصوراتهم للعلاقات العاطفية، و هذا ما يدفعهم لممارسة بعض الأفعال للتقليل من حدة المرأة، و من بين هذه الصفات الآتي :
  • الإهمال أو أن تبالغ في مظهرها الخارجي : تلعب الشخصية الخارجية للفتاة دورًا مهمًا في إظهار ما إذا كانت أنثى، لذلك فإن قلة إهتمامها بمظهرها و إهتمامها المفرط قد يصلان إلى حد فقدان الصفات الأصلية مما أدى إلى تعرضها للسخرية والإنتقاد، لذلك من الضروري إعتماد ترتيبات ومعايير العناية بالنفس بحيث لا تتجاوز الحدود المعقولة.
  • الفوضى في التعبير : لا يحب الشاب امرأة فوضوية، التي تتحدث بصوت عالٍ دون أن تعرف ما تريد أن تقوله، فعادة ما يكون موضوعًا سخيفًا، إذا ظهر عليها ميزات فوضوية ومشي صاخب أو محادثة، والسبب في ذلك أن هذه الصفات أفقدتها جزءًا من الأنوثة، بحيث تتصرف الفتيات أحيانًا مثل الرجال، حل كل هذه المشاكل السلبية هو الأداء البسيط، بعيدًا عن التصنع والتكلف.
  • المأساة المبالغ فيها : لا يحب الرجل الأفكار السلبية، فماذا لو ولدت الفتاة بشخصية قاسية، وعرضة للمأساة، وتحب البكاء، وإظهار الحزن، حتى لو كان تعبيرها صادقًا، فإنها سوف تبالغ في هذه المشاعر، وتتعرض لإنتقادات واسعة ، وبالأخص من الشباب، لذلك من الضروري عدم المبالغة في التعبير عن الذات.
  • الغرور الساذج : هذا أشبه بموقف يحاول فيه بعض الناس التعبير عن أنفسهم بفخر والتأكيد على إيجابياتهم و إختلافهم، لكن هذه الطريقة أكثر سذاجة مما هي عليه بالفعل، غالبًا ما يتم الإبتعاد و إنتقاد الأشخاص الذين يحبون التحدث عن أنفسهم بشكل خاص عند الفتيات، وبهذا تجعل نفسها مصدر سخرية.

صفات المرأة السيئة في الزواج

إذا أرادت امرأة معرفة ما يكره الرجل فيها، فإن الطاقة السلبية للزوجة تحتل المرتبة الأولى في الأشياء التي يكرهها الرجل، بحيث يمكن للمرأة القضاء على الاكتئاب عن طريق أن تخرج مشاعرها المكتومة أمام زوجها، وهذا بسبب أسلوب التربية الخاطئ من الآباء و أفراد الأسرة.

ووفقًا لبيانات من مركز مانهاتن القومي للبحوث، فإن التسوق يحتل المرتبة الثانية، ويأتي بعد ذلك الثرثرة والكلام غير المفيد، وأكد فريق الباحثين أن هذه الصفات لا تقتصر على الأمريكيين، وإنما كافة الجنسيات فهي تشمل أيضًا الرجال العاديين، وتتمثل صفات المرأة السيئة المتزوجة فيما يلي :
  1. الحنين كثيرًا لأهلها.
  2. تشتكي من الحالة كثيرًا.
  3. تفعل أشياء كثيرة تؤذي بها زوجها.
  4. الإهانة لزوجها بصوت عالٍ.
  5. تتكلم كثيرًا عن من يكرهها.
  6. تبكي كثيرًا عند النقاش والمحاورة.
  7. تحاول بكل الطرق قطع علاقات الرجل بأصدقائه.
  8. لا تعترف بالأخطاء ولا تعتذر عندما تخطئ.
  9. لا تستحي من زوج أهلها.
  10. ترفض طلب زوجها للفراش.
  11. تقارن حالها و زواجها بالنساء الأخريات.
يبحث الرجال عن متطلبات خاصة في المرأة التي يرتبطون بها، وتختلف هذه المتطلبات والمعايير وفقًا لشخصية الرجل وأفكاره، لكن النساء لديهن صفات سيئة معينة أو كثيرة، ويكاد يكرهها الرجال ويهرب منها.

صفات المرأة السيئة في الإسلام

لقد حدد الإسلام أيضا بعض من صفات المرأة السيئة التي لا تصلح للمعاشرة و التي تضر بأهلها و الناس المقربين منها، و من أهم هذه صفات الزوجة السيئة في الإسلام ما يلي :
  1. ناقصات الدين : أول صفة سيئة للمرأة في الاسلام هي قلة الدين و الكفر و عدم الخوف من الله تعالى و الإمتتثال لأوامره و الإبتعاد عن ما نهى عليه و إتباع القرأن الكريم و السنة النبوية.
  2. المرأة المتعرية : من أهم الأشياء التي أوصى عليها دين الإسلام هو ستر و حجاب المرأة، حيث أنه من الواجب على المرأة العفة و التستر و عدم التعري و إحترام حرمتها فإذا لم تفعل هذا فهي إمرأة سيئة و عاصية.
  3. المرأة المنانة : في الإسلام يكره الزوج المسلم المرأة المنانة حيث أن المن من أشد الصفات السيئة حيث تقول لزوجها فلعت لك كذا و هذا و في اليوم الفلاني أعطيتك هذا... هذا أمر مكروه في الإسلام و لا يحبه الرجل.
  4. المرأة الخراجة : و هي المرأة التي تخرج كثيرا دون طلب إذن من زوجها أو رغما عنه أو خفية عنه و تتسكع كثيرا عند جيرانها و تذهب للأسواق و المحلات بكثرة دون فائدة و تصافح الرجال.
  5. المرأة الأنانة : و هي تلك النساء التي تقوم بالبكاء و الشكاية كثيرا من المرض أو الوجع ضنا منها أن زوجها سيسمع لها و يقترب منها، و لكن العكس فإن المرأة الأنانة أنينها يعتبر مصدر ضجيج كبير للزوج.
  6. المرأة الضرماء : و هي من نوعية النساء الأكثر سوءا حيث تحب أن تأكل لوحدها و خفية من زوجها أو عائلتها دون مشاركتهم الطعام.
  7. المرأة الشداقة : و هي المرأة التي تتكلم و تتحذث كثيرا دون سكوت و عن أي موضوع و في أي زمان و مكان و لا تتوقف عن طرح الأسئلة الكثيرة حتى أثناء الأكل أو النوم.
  8. المرأة الحداقة : و هي من النساء التي تحدق كثيرا في الأشخاص و الأشياء و تلاحض ملاحضات دقيقة و ترغب في شراء أي شيء تراه عينها و يعجبها.
  9. المرأة الغيورة : الغيرة إحساس جميل لذا المرأة و يعطي طابعا خاص للعلاقة الزوجية، لكن هناك نوع من النساء يغرن بشكل غير طبيعي و خارج عن السيطرة، و هو من صفات المرأة السيئة.
  10. المرأة الخائنة : هذه الصفة من أسوء و أبشع الصفات التي في المرأة السيئة حيث حرم الإسلام الخيانة الزوجية كيف ما كانت، و أسوء النساء هم من يخن الفراش و الزواج و العشرة.


صفات المرأة السيئة كثيرة، و دائمًا و أبدًا لا يحبها لا المجتمع ولا الرجل، حيث أن العائلة أو الأصدقاء أو الشريك لا يمكنه إحتمال مثل هذه الصفات في زوجته، لذلك نوصي دائمًا بأن تكون العلاقة مبنية على حب حقيقي و كلمات وعواطف صريحة، والتواصل الصادق والحر سيمكنك أنت و شريكك من معرفة بعضكما البعض بمرور الوقت، و من عيش حياة سلمية والعيش في وئام.


























ما هي صفات المرأة السيئة
موضوعات

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent