كيفية علاج اضطرابات النوم

علاج اضطرابات النوم

من الضرري أن تتعرف على كيفيفة علاج اضطرابات النوم إذا كنت تعاني من توقف التنفس أثناء النوم، أو الإفراط في النوم في أوقات غير مناسبة، الإصابة بتعطل دورة الدم، المشي أثناء النوم، والإصابة بسلس البول الليلي 
علاج اضطرابات النوم
و تعاني صعوبة النوم أثناء ساعات الليل، والإستيقاظ كثيراً أثناء الليل، والإستيقاظ في أوقات مُبكرة عن الأوقات المُعتادة، وعدم الراحة بعد النوم، والشعور بالإرهاق والنُعاس أثناء النهار، بجانب المعاناة من العصبية والصداع والاكتئاب أيضاً، وكثرة الوقوع في الأخطاء في مهام الحياة المُختلفة، أو تغيير عادات النوم... اذا كنت تواجه أحد هذه الأعراض فأنت مصاب باضطرابات النعاس و من خلال هذا الموضوع سنتعرف على كيفية علاج اضرابات النوم بخطوات بسيطة وسهلة.

قد يهمك : ما هي افضل ساعات النوم

ما هي اضطرابات النوم

اضطراب النوم يُصنف بأنه نوع من الاضطراب العقلي، وقد يصل لدرجة من الخطورة بأن يتعارض مع الوظائف الحيوية، والاجتماعية، والعاطفية للمصاب به، لذلك يجب علاج اضطرابات النوم قبل أن تضهر أعراض و أثار و مضاعفات سلبية، ومن بين أنواع اضطرابات النوم: الأرق، متلازمة تململ الساق، اضطراب الساعة البيولوجية.

أسباب اضطرابات النوم

تنتج اضطرابات النوم نتيجة لعوامل متنوعة من بينها :
  • المعاناة من ألم طحن الأسنان.
  • المعاناة من رُهاب الليل.
  • التغير في أنماط النوم.
  • التغير في الأوضاع الصحية.
  • الحساسية ومشاكل الجهاز التنفسي.
  • نزلات البرد والتهابات الجهاز التنفسي العلوي.
  • الاختلالات الهرمونية.
  • إلتهاب المفاصل.
  • مرض إلتهاب الأمعاء.
  • الصداع المستمر.

ومن الجدير بالذكر أن عدم إتباع نظام غذائي صحي، وعدم ممارسة الرياضة، والاكتئاب، والإجهاد، وعادات النوم السيئة أيضاً تؤدي لعدم الإستقرار والإصابة باضطرابات النوم.
اضطرابات النوم عند النساء يُعادل ظهورها ضعفين إحتمال ظهوره لدى الرجال، و من أبرز أسباب ذلك :
  • التغيرات الهرمونية المصاحبة للدورة الشهرية وعند إنقطاع الدورة الشهرية.
  • النساء تكون أكثر تأثرا من الضروف الخارجية المادية و النفسية مما يؤدي إلى الأرق و صعوبة في النوم.

أعراض اضطرابات النوم

من بين أعراض اضطرابات النوم الشائعة :
  • الشخير العالي.
  • الرغبة المتكررة في التبول.
  • الزيادة غير المبررة في ضغط الدم.
  • زيادة الوزن.
  • الشعور بالعياء و الألم عند الإستيقاض من النوم.
  • كثرة الأحلام و الكوابيس خلال الليل.
  • الغفوة أثناء قيادة السيارات.
  • الصعوبة الشديدة في الشعور بالنوم.
  • الركل الدائم وقت النوم.
  • عدم الراحة أثناء النوم.

علاج اضطرابات النوم في 5 خطوات

إليك خمس خطوات يمكنك القيام بها لعلاج اضرابات النوم :
  1. من الممكن علاج اضطرابات النوم عن طريق التمارين الرياضية، وفقدان الوزن، ممارسة تمارين التأمل، وتنظيم جدول للنوم، و إستخدام وسادة طبية، بجانب أن تكون غرفة النوم ذات إضاءة خافتة وهادئة ومهيئة للنوم العميق، ومن المهم إغلاق كافة الأجهزة الموجودة بها، والتأكد من أن الفراش مناسب للنوم، ورش معطر داخل غرفة النوم، وتهيئة الجسد للنوم العميق عن طريق أخذ دش دافئ، وتناول مشروب دافئ، و إرتداء ملابس نوم مريحة، وممارسة عدد من تمارين التمدد، والقراءة قبل الخلود للنوم، و إستخدام مايُساعد على تشتيت الانتباه، و إرتخاء عضلات الجسم، والإستماع إلى الموسيقى.
  2. يتم علاج اضطرابات النوم عن طريق الطب الغدائي، ويُعد من بين أهم أنواع العلاج، وذلك من خلال اتباع نظام غذائي يحتوي على كمية كبيرة من "الماغنسيوم وذلك عبر تناول الكاجو، السبانخ، الفسدق، الشوكولاتة، البطاطا، رقائق الذرة، الحليب، تناول أعشاب جذور فاليريان (وتسمى حشيشة الهر)، أعشاب البابونج، الشوفان، اليانسون، شاي الناردين، خشخاش كاليفورنيا، أعشاب الجنجل الشائع".
  3. العلاج النفسي حيث يستطيع المريض القيام بممارسات بنفسه لعلاج هذا الإضطراب، و من أهمها: محاولة عدم التفكير السلبي و التفكير المبالغ فيه في المستقبل، و محاولة تقبل الذات كما هي و قبول الإنتقدات و النصائح و أيضا الإبتعاد كل البعد عن الإرهاق النفسي الذي سببه التعلق بالمشاكل و التوتر و بالمأسي دون التفكير في حلول منطقية لتحسن الوضع و أيضا الإبتعاد كل البعد عن الأصدقاء و المحيط السودوي السلبي، مع التقرب لله تعالى و محاولة إشغال العقل في اليوم بقراءة القرأن الكريم و الكتب المفيدة.
  4. تُعد من بين أبرز طرق علاج اضطرابات النوم العلاج بالقرآن والسنة النبوية و الرقية الشرعية، بالإضافة إلى العديد من الطرق الأخرى، فقراءة القرأن الكريم تشعر قارئها بالراحة النفسية و الطمأنينة، كما يمكن علاج اضطرابات النوم بالرقية الشرعية.
  5. العلاج بالأدوية، فالمرضى الذين يعانون من اضطرابات النوم يجب خضوعهم لتقييم أحد الأطباء أو الاستشاريين حيث يُسهم التقييم في تحديد تشخيص الحالة بشكل صحيح وعلاجها علاجاً دقيقاً، وتُشخص حالات اضطراب النوم من خلال إختبارات تراقب وظائف الجسم أثناء النوم مثل حركة العين، ونشاط العضلات، ومعدل ضربات القلب، ونمط التنفس، ومستويات الأكسجين في الدم ومن بين ما يُساعد في مُعالجة اضطرابات النوم والاستيقاظ في أوقات مُحددة؛ القيام بالمُعالجة السلوكية، والتحكّم في تناول المنبّهات، والعلاج بالضوء، وتناول الأدوية ولكن بعد إستشارة وموافقة الطبيب المُختص وفي حالات مُحددة.
في حالة الإصابة بأي عرض من أعراض الاضطرابات السابقة يجب علاج اضطرابات النوم حيث أن النوم من أهم جوانب الحياة ويتماثل في أهميته مع النظام الغذائي الصحي وممارسة النشاط البدني، إذ يحتاج الفرد الطبيعي ثمان ساعات للنوم، كما يختلف عدد ساعات النوم من فرد لآخر وذلك حسب طبيعته وطبيعة وظيفته.

















































كيفية علاج اضطرابات النوم
موضوعات

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent